القائمة الرئيسية

الصفحات

كل حصري

السيد عبدالعال يكتب : عشرون عاما في بلاط صاحبة الجلالة ‏the press


الصحافة سلطة عظيمة التأثير، كونها على علاقة مباشرة بصناعة وتشكيل الرأي لكن العاملين في بلاط صاحبة الجلالة ليسو سواء، إذ منهم الأصيل، ومنهم المتسّور الدخيل
يطلقون عليها اسم “السلطة الرابعة” نظراً لدورها -المُفترض- في كشف الحقيقة فضلاً عن تشكيل الوعي وتوجيه الرأي. كما يصفُها البعضُ بـ “صاحبة الجلالة” بسبب مكانتها التي يتهيّبُ منها المُتنفِّذون ، ويتململُ بسببها السياسيون ، ويتوارى منها خجلاً الفاسدون. فيما يمنحُها آخرون لقب “مهنة المتاعب” لأنّ العاملين بها يُضحّون بالغالي والرخيص ، ويبذلون النفس والنفيس في سبيل الحصول على الخبر أو سبر أغوار الحدث.
إنّها مهنةُ الصحافة والإعلام ، التي تداعبُ أحلامَ وخيالات المغامرين في كل عصر وفي كل مصر ، ويفضّلُ التقليديون تجنُّبَها والابتعاد عن مشاقها وشقاقاتها غلقاً لأبواب التوتر والقلق والأرق والسُّهد والوجد 
حتى يكون أي صحفي صحفيا ناجحا يجب عليه الالتزام ببعض القواعد الهامة مثل :
اتقان اللغة العربية بطريقة ممتازة : تعتبر اللغة من أهم شروط النجاح في مهنة الصحافة، لأن الصحفي المتميز هو الذي يقوم بكتابة المقالات والأخبار بلغة سليمة وقواعد لغوية صحيحة، حتى يستطيع القراء تقبل المقال والاقتناع بمهارات الكاتب، فأي كاتب صجفي لا يمكنه ان ينجح بدون أن يكون له القدرة على التحدث والكتابة بلباقة .
المصداقية في الكتابة ونقل الأخبار : يجب على الصحفي ان يكون صادقا في نقل الأحداث والأخبار والنص الصحفي بصورة عامة لأن المصداقية هي من أهم أساسيات العمل الصحفي وعدم وجود أي تفاصيل هامة في العمل الصحفي قد يؤدي إلى نقل أخبار غير دقيقة وضعف مصداقية الصحفي لدى الناس .
التأكد من مصادر الأخبار: يجب على الصحفي المجتهد أن يقوم بالتأكد من مصدر الخبر قبل نشره ونقله إلى عامة الناس، فيجب عليه أن يحرص على معرفة كل المعلومات حتى الدقيقة منها من مصدر الخبر نفسه حتى اذا تطلب ذلك الذهاب إلى المصدر بنفسه حتى يكون الخبر معززا وموثقا ويضمن أن لا تكون أخباره مزيفة او بعيدة عن الحقيقة
وكما يقول الشاعر:
ويَفُوزُ باللّذاتِ كُلُّ مُغَامِرٍ 
 ويَمُوتُ بالحَسَرَاتِ كُلُّ جَبَانِ!
لو كنتُ سُئلتُ قبل عشرين سنة لأجبتُ سائلي قائلاً : إنّ العمل في هذه المهنة يتطلبُ منكَ أن تكون من النوع الذي يعشقُ المجازفة ويقطعُ -مقبلاً غير مُدبِر- مفاوِزَ المُغامَرة ، ولايكترثُ بالعمل ولو في أكثر الظروف خُطُورةً و وُعُورة.
إن عجزتَ أن تكونَ أميراً في مجلس صاحبة الجلالة ، فلاتكن أجيراً في بلاط صاحب الجلالة!
قال الشاعر:
ومامن كاتبٍ إلا سيَفنَى 
ويُبقِي الدَّهرُ ماكتبت يداه !
فلا تكتبْ بـ كفِّكَ غيرَ شيءٍ 
يَسُرُّكَ في القيامةِ أن تَرَاه

تعليقات