القائمة الرئيسية

الصفحات

كل حصري

رئيس الجمهورية يستجيب لعلاج محمد بمنشأة أبو عمر وزيرة الصحة تكلف وكيل وزارة الصحة بالشرقية بالتحرك الفوري لبدء مراحل العلاج ‏sharkia

كتب / السيد عبدالعال
في لفتة إنسانية من الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية، بعد استجابته لمناشدة المواطنة آمال فراج، والدة الشاب محمد جمال أحمد والمقيم بمدينة منشأة أبو عمر بمحافظة الشرقية، ويبلغ من العمر ٢٠ عاما، والذى يعاني من عدم قدرته على الحركة منذ ولادته، والمصاب بقصر في أوتار القدم، ويحتاج إلى تدخل جراحي.
كلفت الدكتورة هاله زايد وزيرة الصحة والسكان، الدكتور هشام شوقي مسعود وكيل وزارة الصحة بالشرقية، بالتحرك الفوري لتقييم الحالة الصحية للمريض، من خلال الأطباء الاستشاريين المختصين، والبدء في مرحلة العلاج، هذا بجانب الإهتمام البالغ من الأستاذ الدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية، والذي قام أمس بإستقبال السيدة آمال فراج والدة محمد، بديوان عام المحافظة، ومتابعته المستمرة للحالة.  

وعلي الفور قام فريق طبي من مديرية الشئون الصحية بمحافظة الشرقية علي رأسهم مدير إدارة الرعاية الحرجة والعاجلة بمديرية الشئون الصحية بمحافظة الشرقية الدكتور محمد الناجي  بالتوجه لمنزل محمد، ونقله بسيارة الإسعاف إلي مستشفي فاقوس النموذجي، مساء أمس الإثنين، لإجراء كافة الفحوصات الطبية، وتوقيع الكشف الطبي علي المريض ومناظرة الحالة وتقييمها من خلال الأطباء الاستشاريين في التخصصات الطبية المختلفة، لإتخاذ القرار المناسب للعلاج.

وقدمت والدة محمد الشكرللرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية علي هذه الاستجابة السريعة، والتحرك مباشرة للبدء في علاج نجلها، وأضافت بأنها لم تصدق استجابة الرئيس السريعة لها وأنها بكت من فرحتها غير مصدقة ما حدث، وتدعو للرئيس دون توقف، مضيفه بأن نجلها كان يعاني من مشكلة الأوتار بقدمه منذ الولادة وأجروا له عملية جراحية لكنه لم يتماثل للشفاء وظل يعاني إلي أن حرر الله قلبها بإستجابة  الرئيس لها، والذي لقبته بنصير الغلابة

تعليقات