القائمة الرئيسية

الصفحات

كل حصري

مجلس جامعة الزقازيق برئاسة د.عثمان شعلان يتخذ عددا من القرارات المهمة في حضور وزير القوي العاملة ‏zagazig ‎university

كتب / السيد عبدالعال
عقد مجلس جامعة الزقازيق اجتماعه الدوري رقم 537 اليوم الثلاثاء23فبراير2021 برئاسة د.عثمان شعلان رئيس الجامعة ، وبحضور معالي الوزير محمد سعفان وزير القوي العاملة،د.غادة شاكر نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة ،د.ميرفت عسكر المشرف علي قطاع الدراسات العليا والبحوث ،د.عبد المنعم نافع المشرف علي قطاع التعليم والطلاب، والسادة عمداء الكليات ، د.أحمد عبدالستار أمين عام الجامعة ،ود.وفاء فوزي وكيل كلية الطب البشري لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة ومدير مركز الجودة ،وعدد من الوكلاء.

في بداية الاجتماع وجه د.عثمان شعلان التحية والشكر لمعالي الوزير محمد سعفان وزير القوي العاملة  على حضوره وتشريفه المجلس اليوم، وقدم رئيس الجامعة  التهنئة د. أسامه عبد المنعم عميد كليه الزراعة للتجديد لسيادته علي العمادة للمرة الثانية .                         


وفي كلمه لمعالي وزير القوي العاملة قدم فيها الشكر لمجلس جامعه الزقازيق عبر خلالها عن تقديره  للجهود المبذولة ،مشيدا بالدور الريادي الذي تقوم به جامعه الزقازيق لخدمه المجتمع والمتمثل في القوافل الطبية خلال تلك المرحلة الراهنة والدقيقة التي يمر بها وطننا الغالي.

وأضاف معالي وزير القوي العاملة خلال كلمته أن الدولة تولي اهتمام بالغ بالعمالة غير المنتظمة، وفي أطار ذلك وطبقا لتوجيهات فخامة رئيس الجمهورية تم إصدار 9819 وثيقة تأمين ضد المخاطر للعمالة غير المنتظمة في محافظه الشرقية.                                                   
وبعد ذلك تناول المجلس جدول الأعمال :
 حيث استعرض المجلس ، إجراءات وضوابط امتحانات الفصل الدراسي الأول التي تنطلق بكليات الجامعة اعتبارًا من الأسبوع القادم ، مع اتخاذ  كافه الإجراءات والتدابير الاحترازية للوقاية من كوفيد 19،ووجه رئيس الجامعة السادة العمداء والوكلاء ورؤساء الأقسام علي ضرورة متابعه سير أعمال الامتحانات بكلياتهم وتطبيق الإجراءات الاحترازية داخل اللجان وتوفير قاعات كبيرة لاستيعاب أعداد الطلاب وبما يحقق التباعد الاجتماعي.       

كما استعرض د. عثمان شعلان زيارته لمدينه العاشر من رمضان أوضح خلالها كم الاستثمارات التي تم ضخها لتنفيذ المشروعات التي تقوم بها الجامعة في مدينه العاشر والتي تتمثل في الجامعة الأهلية التي سوف تقدم برامج دراسية طبقا لما توصل إليه العلم الحديث من تكنولوجيا ، والتي سوف تقدم خدماتها للمصانع المتواجدة بالمدينة من أجل إفساح المجال لها في التنافسية العالمية في مجال التصدير ،كذلك أيضا المستشفي الجامعي الذي تم بنائه علي مساحة  22 إلفا و 655 مترا مربعا بتكلفه أجماليه تبلغ 500 مليون جنيه بالاضافه إلي 400 مليون جنيه تجهيزات ويستوعب 286 سرير ويتكون من دور ارضي و 5 طوابق ويضم كافه الأقسام الطبية ،وتأتي هذه المشروعات في أطار المجهودات غير المسبوقة للدولة في تنفيذ المشروعات الخدمية . 


كما أشاد رئيس الجامعة بمعدل الإنجازات التي حققتها كليه الهندسة في المشروع الرئاسي ** حياه كريمه ** لتوفير حياة لائقة للمواطنين بالريف المصري  بـ 41 قرية في مركز الحسينية ، حيث تم الانتهاء من الإعمال المساحية والخرائط التي يتم من خلالها إنجاز مشروعات الصرف الصحي والكهرباء والمياه والطرق لقري  جزيرة سعود ومنشية بشارة الطحاوى والجمالية والتي تقوم به الهيئة الهندسية بالجيش الثاني الميداني ،وفي ضوء ذلك قرر المجلس الموافقة علي صرف مكافأة ماليه تقديرا للجهود المبذولة من العاملين بالمشروع ، وجاري الانتهاء من القرى الأخرى .

كما استعرض المجلس التقرير الذي قدمته د.وفاء فوزي وكيل كلية الطب البشري لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة بكلية الطب البشري ومدير مركز الجودة  حول  الزيارات الشهرية للكليات وورش العمل  والتدريب علي التعليم الهجين والمنصات وتجهيز ورش العمل داخل كليه التربية لاستقبال أداره المشروعات بالتعليم العالي وتجديد شهادة الإيزو 9001 /2015 لعدد من الإدارات بالجامعة. 

اعتمد المجلس لائحة كلية الدراسات والبحوث الأسيوية العليا ، وسوف تصبح الكلية في المستقبل محط اهتمام الطلاب والباحثين من داخل مصر وخارجها المهتمين بالدراسات  الأسيوية وعلاقاتها بالكيانات الإخري.

ونعي المجلس خلال انعقاده عدداً من الأساتذة بمختلف كليات الجامعة وهم : 
السيد اللواء / توفيق صقر بالقوات البحرية زوج د. مرفت عسكر المشرف علي قطاع الدراسات العليا والبحوث ،د . مجدي حسن حافظ الأستاذ بكلية الطب البيطري ، د. ناديه محمد عوني الحسيني الأستاذ بكلية العلوم ، د. منصور الزهيري  الأستاذ بكلية الزراعة ، د. فوزي رمضان حسانين سليمان الأستاذ بكلية الزراعة،داعيين المولي عز وجل أن يتغمد المغفور لهم بواسع رحمته وأن يلهم أسرهم الصبر والسلوان.

تعليقات