القائمة الرئيسية

الصفحات

كل حصري

الدكتور رضا حجازي نائب وزير التربية والتعليم: المعلم هو العمود الفقري للعملية التعليمية ‏education


كتب / السيد عبدالعال
أكد الدكتور رضا حجازي نائب وزير التربية والتعليم 
 أن المعلم يعد العمود الفقري للعملية التعليمية ويجب ان يكون مستعداً دائماً لعملية التطوير التي تطرأ على نظام التعليم باستمرار، مشيراً إلى أننا بدأنا الاصلاح بتفعيل وحدات التدريب بالمدارس واحياء الدور التنموي لأعضاء التوجيه الفني للمواد الدراسية في التنمية المهنية للمعلمين في مادة التخصص من الصف الرابع الابتدائي إلى الصف الثالث الاعدادي، حيث يتم التأكد من وصول التدريب لجميع المعلمين على اكمل وجه، واستمرار التدريب من خلال وحدة التدريب بالمدرسة للتيسير على المعلمين، كما تقوم إدارات التدريب بالمديريات والادارات التعليمية بالاشراف الفعال في تنفيذ التنمية المستدامة للمعلم على رأس العمل
شدد حجازى على الإدارات التعليمية والمدارس التابعة لها بأن ورش العمل التدريبية لا تبدأ من بداية اليوم الدراسي صباحا حتى لا تؤثر على العمل ولكن تبدأ بعد الحصة الثانية، وإعداد تقرير معتمد من مدير إدارة التدريب ووكيل ومدير المديرية، موضحا به المادة الدراسية وعدد المعلمين بالمرحلة الابتدائية الذين تم تدريبهم وكذلك عدد المعلمين بالمرحلة الاعدادية، وذلك من اجل حصر التدريب ومدى فاعليته وترشيح معلم متميز في تدريباته في كل مادة دراسية على مستوى المديرية لتكريمه وتفعيل دور أعضاء التوجيه الفني ومستشار المادة في التنمية المهنية للمعلمين، من خلال عقد اجتماع شهري للمتابعة والمناقشة، وتشكيل لجان في كل إدارة تعليمية لإدارة التنمية المهنية على  مستوى المديرية والادارات التعليمية، وعمل مرصد للممارسات المتميزة على مستوى الإدارة والمديرية، من خلال اللجنة التنمية المهنية بالإدارة والمديرية التعليمية
اضاف حجازي أن تنفيذ تلك الخطة على أرض الواقع بالمدارس أوجد حالة من التنافس بين الإدارات التعليمية بعضها البعض، معرباً عن سعادته بالارتقاء بأداء المعلمين من الصف الرابع الابتدائي حتي الثالث الإعدادي في  المواد الأساسية بالمديرية التعليمية
أكد اننا ننظر للجوانب الاجتماعية للمعلمين بجانب الجوانب العملية، حيث نقوم بالتواصل والبحث عن الشر كات التي لديها الرغبة في مساعدة المعلمين عن طريق عمل تخفيضات وتقسيط على الملابس والأدوات المنزلية وكل ما يهم أسر المعلمين وذلك للتسهيل على الأسر التي تريد أن تجهز ابناءها ويتم ذلك عن طريق كارت الفيزا وكارنيه المعلم، وفي حالة التقسيط يكون عن طريق فيزا المعلم بين الشركة والبنك، مشيرا إلى أننا نسعي للتخفيف عن كاهل المعلم، ومحاولة تقديم كافة المساعدات

تعليقات