ورشة عمل مصرية إيطالية في مجال الآثار الغارقة بمكتبة الإسكندرية

كتبت:شيماء بحر

ينظم متحف الآثار بمكتبة الإسكندرية، بالتعاون مع المعهد القومي للبحوث الفلكية والجيوفيزيقية، يومي الأربعاء والخميس 17 و18 يناير ٢٠١8، ورشة عمل مصرية إيطالية بعنوان «الاقتصاد الأزرق».

تبدأ الورشة  في تمام الساعة التاسعة صباحًا بقاعة الوفود بمركز المؤتمرات بالمكتبة.

سوف تستعرض ورشة العمل العديد من الأوراق البحثية لكل ما هو جديد في مجال الآثار الغارقة٬ ومخاطر الزلازل والتسونامى٬ والتغيرات المناخية والإدارة الساحلية٬ والثروة السمكية والمصايد.

يُذكر أن البحر المتوسط يمتلك تراثًا أثريًّا غارقًا قابعًا في القاع؛ بسبب ما تعرضت له تلك المدن الساحلية التي كانت تطل على شواطئه من زلازل مدمرة قلبت هذه المدن رأسًا على عقب، بالإضافة لظاهرة المد والجزر. ومن بين هذه المدن مدينة الإسكندرية التي تمتلك تنوعًا كبيرًا في الآثار الغارقة سواء في الميناء الشرقي أو منطقة أبي قير.

 

التعليقات

Comments