الرئيسيةثقافة وفنونضمن فعاليات اليوم الثالث ..مهرجان الإسكندرية السينمائى يكرم صناع فيلم (مولانا )

ضمن فعاليات اليوم الثالث ..مهرجان الإسكندرية السينمائى يكرم صناع فيلم (مولانا )

كتبت/ سارة خليل

أقيمت مساء أمس الإثنين الموافق 9 أكتوبر 2017 ندوة خاصة لتكريم صناع فيلم ( مولانا ) ، وذلك ضمن فعاليات الدورة ال 33 لمهرجان الإسكندرية السينمائى دورة الفنان ” حسين فهمى “.

وقد حضر الندوة  من صناع الفيلم كلاً من : الكاتب “إبراهيم عيسى” ، والمخرج “مجدي أحمد علي ” ، والمنتج ” محمد  العدل ” ، بالإضافة إلى “رمزي العدل” والذى قدم أول أدوراه الفنية بالفيلم ، بالإضافة إلى حضور عدد من الفنانين مثل : الفنان منذر رياحنة ، والفنانة سميرة عبد العزيز ، والفنانة سميحة إيوب ، والفنانة نادية رشاد ، ورئيس الرقابة خالد عبد الجليل، والمخرج على عبد الخالق وعدد كبير من النقاد وصناع السينما .

وقال “إبراهيم عيسى ” : “”مولانا” هو فيلم مجدي أحمد علي وانا لا اؤمن بسينما المؤلف سوى غير أن يكون المخرج هو المؤلف، لأن الفلم جنسيته من جنس المخرج ” ، وأضاف ” (مولانا) هو حلم “مجدي أحمد علي”  كفيلم لأنه شغف بهذه الرواية كعمل فني ” .

وأضاف ” عيسى ” : ” أول مرة نتعرض للشيخ كإنسان بعيداً عن الصورة النمطية التى قدمها حسين صدقي للشيخ الملائكي” مضيفاً أن : ” معيار الإيرادات لم يكن معيار النجاح الوحيد ، بل هو إحدى المعايير، ومهمتي في النجاح والإيرادات هي وصول الرسالة وليس المكسب ” مشيراً إلى أن نجاح  فيلم (مولانا) هو نجاح للجمهور المصري لذلك أصبح من الممكن لأي عمل صاحب رسالة أن ينجح.

وقال ” إبراهيم عيسى ” أن : ” فيلم (مولانا) حقق إيرادات أعلى من أفلام محمد رمضان لذلك من المرفوض الإيمان بجملة  (الجمهور عايز كدة ) ، وعالم الأزهر مليئ بالروايات التي يجب ان تُكتب “.

وفى كلمته قال مخرج الفيلم ” مجدى أحمد على ” : ” عمرو سعد شخص مجتهد في عمله ، واستعان بإحدى الشيوخ ليعلمه كيفية قراءة الأحاديث والقرآن و طريقة الإمساك بالسبحة” ،و عمرو سعد طاقة كبيرة على السينما المصرية ان تستغله ” وأضاف : ” الفيلم  لم يعرض في أي دولة عربية سوى لبنان وتم حذف 14 دقيقة منه ، وعُرض في مصر كاملاً دون حذف ” .

وأضاف ” على ” : ” معظم الأفلام العربية الموجهة للغرب تتعمد إظهارنا ضحايا وعاهات لتلقى استحسانهم ، على عكس فيلم “مولانا” الذى بعد عرضه في أمريكا كانت ردود الأفعال إيجابية ” .

ونفي “مجدي أحمد علي”  أن يكون عرض الفيلم بمهرجان الأسكندرية  جاء كنوع من التعويض بعد اختيار فيلم (الشيخ جاكسون) بدلا منه ليمثل مصر في الأوسكار ، مشيراً إلى  أن رئيس مهرجان الإسكندرية (الأمير أباظة) قرر عرض الفيلم في فعاليات المهرجان منذ أربع شهور أى قبل معركة (مولانا) في الأوسكار ،  مضيفاً أنه ليس لديه مشكلة مع صناع ( الشيخ جاكسون) لكن مشكلته في طريقة واجراءات الإختيار .

وقد حضر الندوة عدد من الفنانين والمخرجين وصناع السينما وتم تقديم درع التكريم فى نهاية الندوة لصناع العمل .