“صبرى فواز ” بندوة كلية العلوم : ” وافقت على تقديم مشاهد صغيرة حتى أحفظ ماء وجهى ، وأتمنى أقدم شخصية معاق ذهنياً “

كتبت / سارة خليل

نظمت اللجنة الفنية العليا بإتحاد طلاب جامعة الإسكندرية اليوم السبت 11 نوفمبر 2017 بمدرج أحمد زويل بكلية العلوم ، ندوة الفنان ” صبرى فواز” تحت عنوان ( الفن ودوره فى توعية الشباب ) ، وذلك تحت رعاية أ.د ” عصام الكردى ” رئيس جامعة الإسكندرية ، وإشراف أ.د هشام جابر نائب رئيس الجامعة لشؤون التعليم والطلاب ، و بحضور الدكتور  ” عصام عبدالله ”  المشرف العام على رعاية الشباب والشئون الدراسية بمبنى الشاطبى بالجامعة .

وفى كلمته قال ” فواز ” : ” انا خريج آداب إسكندرية  قسم مسرح ، وتكوينتى كانت فى إسكندرية وبداية معرفتى بالسينما كان فيلم عرض فى قريتنا ودخلت فريق التمثيل فى المدرسة الثانوية فى كفر الشيخ ، وعملت بفرقة قصر ثقافة كفر الشيخ ، وكنت جايب 73% فى الثانوية وكانت آداب  مجموعها 53% بس دخلت آداب عشان أدخل قسم مسرح ”  ، وأضاف  : ” كان عندنا أساتذة عظماء منهم الراحل  ” نبيل الألفي ”  وكان أقدر من يُدرس المسرح لكل ناطقى العربية ، وكان بيهتم بتكوين الممثل ومخيلته وكان هو صاحب الفضل عليا ” ، وأضاف ” فواز ” : ” كان عندى عيب أن المشاعر بتاخدنى فصوتى كان بيروح وكان  دكتور نبيل بياخدنى مسرح بيرم ويرجع لآخر المسرح عشان صوتى يوصل ، و حصلى شرخ فى صوتى مرتين وقالى أعمل إيه عشان أرجعه ،  لأن صوت الفنان لازم يكون مرن  ” .

وأكمل “صبرى فواز ” قائلاً  : ” بعد الكلية دخلت الجيش فى سيناء وكان وقت إستلام طابا  ، وبعدها دخلت المعهد العالى للفنون المسرحية وعملت مسرحية ( هنقول كمان ) كانت إخراجي وتمثيلى  ” .

وعن بدايته الفنية فى الدراما  ، قال : ” الوسية كان  اول دور فى حياتى وانا فى أولى معهد  وكان اخراج اسماعيل عبدالحافظ ، وبعدها قدمت العائلة وليالى الحلمية الجزء الرابع واشتغلت مسرح كتير جدا كمخرج وممثل وكنت بقبل أدوار صغيرة حتى أحفظ ماء وجهى ولا أطلب أن اعمل من أحد ، وكنت بتعامل مع المشهدين كأنى بطل العمل و أدخل بنفس شموخ بطل العمل ، لأنى كنت بعملهم بإخلاص شديد  ” ، وأضاف ” صبرى فواز ” : ” مسلسل أم كلثوم  كان 37 حلقة عملت منهم 3 مشاهد بس  و الناس كلها اهتمت تعرف مين ده  ، وبدايتى الحقيقة كانت فيلم (دكان شحاته ) وبعدها قدمت (كلمنى شكرا ) و ( كف القمر)”

وعن شكل الدراما المصرية بعد الثورة  قال ” فواز ” : ” بعد الثورة نزل بتوع السينما للتليفزيون فغيروا شكله تماما وجاءتنى عدد من الأعمال بعدها فى التليفزيون زى نيران صديقة وفرعون وصديق العمر والعهد وأفراح القبة والميزان وبين السرايات ورمضان كريم ” .

وعن أعماله القادمة قال ” صبرى فواز ” : ” بدأت تصوير فيلم جديد اسمه (سوق الجمعة ) ، وكل فن يقدمه الممثل يكون له متعة خاصة ، والفنان مُطالب بصناعة عمل جيد طوال الوقت ولكن الأعمال تختلف برؤية المخرج ، وأفضل فنان أستمتع بمشاهدته هو الراحل ” أحمد زكى ”  ” .

وعن أدواره فى الدراما التليفزيونية ، قال :” شخصية “خميس ” التى قدمتها فى مسلسل (رمضان كريم ) موسم رمضان الماضى ، هى شخصية موجودة فى الواقع ، وانا أعتبر أى متحرش (مش راجل ) ، وخميس كان شخص فاسد فى عمله وحياته وعلاقته بخطيبته ، وفى مسلسل (أفراح القبة ) كان المفروض هعمل الدور الذى قام به إياد نصار ، ولما مضيت كان دور (سرحان الهلالى ) الذى قدمه  بعد ذلك الفنان “جمال سليمان ” وفى التصوير كان دور (كرم يونس) لأن الشخصية دى كانت صعبة وكان دور مهم جدا لذلك طلب المخرج منى تقديم هذه الشخصية بدلاً من شخصية ( سرحان الهلالى ) ، وأصعب دور قدمته كان فى مسلسل ( الحصان الأسود)  ومخرج  العمل كان عاوزنى أقدم شخصية (نظيم رفعت ) وكلم مؤلف العمل الذى قرر إنه يخلى الشخصيتين توأم عشان اقدم كمان شخصية ” أيمن واصل ” المليونير الفاسد ”  .

وأضاف ” فواز ” خلال لقائه المفتوح مع طلبة جامعة الإسكندرية : ”  السينما مشكلتها إقتصادية مش فنية ، وأسعار التذاكر أصبحت مزعجة للأسر خاصة سينما الأحياء التى تم هدمها وظهرت مكانها الأبراج ” ، وأضاف : ” العمل التليفزيونى إذا مضى عليه نجوم كبار تقوم القنوات بشرائه دون النظر إلى المحتوى ، لكن السينما تحتاج إلى مغامرة من المنتج وبيبقى هو وحظه “.

وعن أزمة المسرح فى مصر قال “صبرى فواز ” : ” المسرح مظلوم لأنه لسة مدخلش دائرة الرعاة زى باقى الفنون ، ولوائحه محتاجة تتفك شوية ، وتجربة مسرح مصر مثلها مثل باقى أنواع المسرح “.

وعن الأدوار التى يرغب فى تقديمها فى المستقبل ، قال : ” نفسى أعمل شخصية ( وحشى ) لأنها مُركبة جداً وكمان شخصية ( العز بن عبدالسلام ) وهو أحد الشخصيات التاريخية فى العصر المملوكى ، والدور اللى نفسى اعمله من 20 سنة هو شخصية معاق ذهنياً لأنه بيظهر بشخص وجواه شخصية تانية وعالم تانى جواه ، وأفضل من قدم هذه الشخصية هو ” حمزة العيلى ” فى مسلسل ( ابن حلال ) ” .

وقد بدأت الندوة بفيلم يعرض أبرز أعمال الفنان ” صبرى فواز ”  طوال تاريخه ، و كذلك فيلم آخر يعرض بعض العروض المسرحية التى قدمتها فرق المسرح بجامعة الإسكندرية .

التعليقات

Comments