سلطان ينعي استشهاد ٥ من رجال الشرطة في «كمين البدرشين» 

وائل ثابت

أدان الدكتور محمد سلطان محافظ الإسكندرية بشدة الهجوم الإرهابي الخسيس الذي استهدف الكمين الأمني أبو صير في مركز البدرشين بمحافظة الجيزة، والذي أسفر عن استشهاد ٥ من رجال الشرطة بينهم ضابط وأمين شرطة و٣ مجندين.

ونعى المحافظ ببالغ الحزن والأسى شهداء الواجب الوطني الأبرار معربًا عن خالص العزاء للشعب المصري وللقيادة السياسية ورجال الشرطة وأسر الشهداء الأبرار، سائلا المولى-عز وجل- أن يتغمدهم برحمته وأن يسكنهم فسيح جناته ويلهم ذويهم الصبر والسلوان، وأن يحفظ مصر وشعبها وجنودها الأبطال من كل مكروه وسوء.

وأكد المحافظ أن جميع طوائف الشعب ترفض كافة أشكال العنف والإرهاب، وتدعم قوات الجيش والشرطة في مواجهة القوى الظلامية التي لا تريد الخير لهذا الشعب العظيم، ولا التقدم لهذه البلاد اﻵمنة المستقرة، داعيًا إلى ضرورة مواصلة التصدي بكل حسم وقوة لمن يقفون وراء هذه العمليات الإرهابية الجبانة والداعمين لها حتى القضاء على هذا الإرهاب الأسود واجتثاثه من جذوره.

وأوضح سلطان أن الشرطة المصرية قدمت عددا من أرواح أبنائها وأبطالها الذين ضربوا أروع الأمثلة فى التضحية للدفاع عن المواطنين وتأمين المنشآت ،وسيتم تخليدا ذكراهم ابدا، مشيرا أن مثل تلك الأعمال الأرهابية الخسيسة لن تنال من وحدة وسلامة وأمن واستقرار مصرنا الغالية

التعليقات

Comments