سلطان :يحضر حفل استقبال سفير إيطاليا الجديد

كتبت :شيماء بحر

حضر الدكتور محمد سلطان محافظ اﻹسكندرية مساء اليوم حفل استقبال السيد جيامباولو كانتيني سفير إيطاليا الجديد لدي جمهورية مصر العربية، والسيد قنصل عام إيطاليا بالإسكندرية، وذلك في إطار تطوير سبل التعاون والعلاقات التي تربط بين البلدين، وبحضور السادة قناصل الدول العربية والأجنبية وأعضاء السلك الدبلوماسي بالإسكندرية.

وفي كلمته رحب المحافظ بالسيد السفير والقنصل العام لدولة إيطاليا مؤكدا أن هذا يأتي كخطوة هامة نحو إستعادة العلاقات الثنائية المميزة والتاريخية التي تمتد جذورها حتي الأمبراطورية الرومانية، وأوضح أن العلاقات بين البلدين مصر وإيطاليا قد إزدادات قوتها حتي العصر الحديث ليس فقط بفضل البحر المتوسط الذي يجمعنا، ولكن بسبب الحضور المميز والكثيف للجالية الإيطالية في مدينتي الإسكندرية والقاهرة في القرن التاسع عشر والنصف الأول من القرن العشرين.
وأشار المحافظ أن إيطاليا هي ثاني شريك إقتصادي لمصر علي المستوي العالمي، وأول شريك تجاري علي المستوى الأوروبي، ونحن نعمل علي تضافر الجهود في الفترة القادمة لتعزيز التعاون الاقتصادي والتجاري في كافة المجالات، ونعمل أيضا علي التركيز علي التبادل الثقافي والتبادل الشبابي بين البلدين، وهو من شأنه تعزيز قوة التقارب بين الشعوب وتوطيد العلاقات التاريخية والإنسانية.
وأوضح المحافظ إننا نأمل إلي تطوير العلاقات الثنائية بين إيطاليا والإسكندرية من خلال إقامة علاقة تآخي بين الإسكندرية وإحدي المدن الإيطالية، متمنيا أن يلقي مؤتمر بترول البحر المتوسط الذي يعقد بالتناوب بين مدينتين التوأم رافيينا الإيطالية والإسكندرية نجاحا باهرا العام القادم مثلما حقق في الأعوام الماضية منذ عام ٢٠٠٠.

من جانبه ذكر السفير الإيطالي أن هناك ارتباطا تاريخيا بين الإسكندرية وإيطاليا منذ زمن بعيد فهناك آثارا إيطالية بها والتي كانت مسقط رأس لعظماء إيطاليين من الأدباء وغيرهم، وأوضح أن أول زيارة له بعد توليه منصبه منذ شهرين توجه فيها إلى الإسكندرية، لافتا إلى أنه لمس حب الشعب السكندري لإيطاليا، وشدد على دور الثقافة في تقارب الشعوب مؤكدا علي تواجد تعاون كبير بين إيطاليا ومكتبة الإسكندرية كما يشمل التعاون ما يخص مجال البحث والمسح الأثري. كما أن هناك مجموعة من الشركات الإيطالية في برج العرب.

وأشار السفير أننا نأمل إلي زيادة الاهتمام بالجالية الإيطالية الموجودة فى الإسكندرية وأماكنهم الخاصة مثل الملجأ الإيطالي، ومعهد دومبسكو الذى يقوم بتجهيز العمالة على أحدث المستويات الأوروبية لسد حاجة سوق العمل المصرى، بالإضافة إلى الكثير من الأماكن الأخرى الموجودة فى المحافظة.

التعليقات

Comments