تحقيق علمي جديد في مركز المخطوطات بمكتبة الإسكندرية

كتبت :شيماء بحر
أصدر مركز المخطوطات بمكتبة الإسكندرية نشرةً علميةً محقَّقة لمخطوط “الأوزان التي لم يأتِ مثلُها في كلام العرب”، وهو أحد المخطوطات المهمة في مجال علم اللغة، حيث يعرِّج على زاوية دقيقة من زواياه، وهي التي تتمثل في الأوزان التي لم ترد في كلام العرب إلا نادرًا، مع ضرب أمثلة لها. وهذه الظاهرة اللغوية وإن كانت معالجة في عدة مؤلفات أخرى؛ إلا أن كتاب الأوزان أضاف إضافات مهمة لم ترد في تلك الكتب، وقد حددها المحقق في مقدمة الكتاب.

وقام المحقق الدكتور أحمد عطية بإخراج الكتاب على نسخة فريدة تقع في مكتبة دير الإسكوريال الإسبانية تحت رقم 442، وهي من مصورات مركز المخطوطات بمكتبة الإسكندرية، وتقع هذه النسخة في ثماني ورقات فقط، ضمن مجموع يضم غيرها من المخطوطات.

ويهتم مركز المخطوطات بمكتبة الإسكندرية بتحقيق المخطوطات في مختلف العلوم، وقد سبق أن أصدر المركز الكثير من التحقيقات العلمية في الطب، والصيدلة، والضوء، والتصوف. وآخر التحقيقات هو كتاب “الأوزان التي لم يأتِ مثلُها في كلام العرب”، وقد بذل محقق الكتاب جهدًا في مقابلة النص المخطوط على غيره من المصادر الأخرى التي تدخل معه في هذا الفن، وقدَّم له بمقدمة تضمَّنت أهمية الكتاب، والمصنفات الأخرى في هذا الباب، ودراسة عن النسخة التي تمَّ إخراج النص في ضوئها، ثم أعقبه ببعض الفهارس والكشَّافات المعينة على فهم النص والاستفادة منه، بالإضافة إلى بعض الاستدراكات التي ذكرها المحقق لأوزانٍ لم يذكرها المؤلف.

التعليقات

Comments