الفقي :نسعى الى ان تكون مكتبة الإسكندرية مركزا للتنوير محليا ودوليا

كتبت :شيماء بحر

 وجه الدكتور مصطفى الفقى مدير مكتبة الاسكندرية الشكر للرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية، الذى يراس مجلس امناء المكتبة على المساندة الدائمة للمكتبة، مشيرا الى ان زيارته الهامة وتفقده لجانب من مقتنيات المكتبة في شهر يوليو الماضي وتأكيد سيادته على ان المكتبة رصيد لمصر .

جاء ذلك اثناء اجتماع اللجنة التنفيذية لمكتبة الاسكندرية، الذى راسه الدكتور عادل البلتاجى. واضاف الفقى ان المكتبة تسعى الى ان تكون مركزا للتنوير، وتعزيز الحوار والنقاش العام من خلال الفعاليات المتعددة التي تقوم بها سواء في ” صالون الاسكندرية” و ” رواق المعرفة” و ” بيت السنارى” والتوثيق والنشر العلمي.

واكد ان المكتبة لا تخاطب النخب المثقفة فقط، بل تسعى من خلال ” سفارات المعرفة” التي بلغ عددها عشرين الى الوصول للباحثين والدارسين في مختلف المحافظات، والتي تتيح لروادها الاطلاع على مصادر المكتبة بالجامعات المتعددة، ومتابعة الانشطة التي تجرى فيها لحظة بلحظة من أي مكان.  وأشار الفقي إلي أن مكتبة الاسكندرية تمتلك امكانات مادية وبشرية مهمة، موجها الشكر للدكتور إسماعيل سراج الدين المدير السابق ،مؤكدا أنه يولي اهتماما بشباب العاملين، ويسعي إلي تعزيز حضور المكتبة دوليا وإقليميا وافريقيا. شارك في اجتماع اللجنة التنفيذية عدد من الشخصيات العامة محليا ودوليا أعضاء مجلس أمناء المكتبة ابرزهم رئيسا البانيا وصربيا السابقين، ورئيس وزراء هولندا الاسبق ، ود. اكمل احسان اوغلو، والسيد عمرو موسي، والدكتور حسام بدراوي، الدكتور فاروق العقدة، الدكتور اسماعيل سراج الدين. بالإضافة الي الدكتور محمد سلطان محافظ الاسكندرية. اكد الدكتور مصطفي الفقي ان الفترة القادمة سوف تشهد العديد من الفعاليات المهمة محليا واقليميا ودوليا منها مؤتمر مواجهة التطرف السنوي، ومؤتمر الفن الإسلامي يواجه التطرف. واطلاق جوائز سنوية لشباب المبدعين وتوثيق ذاكرة العرب.

التعليقات

Comments