أمن الإسكندرية يداهم مركزين وهميين لعلاج الإدمان بالدخيلة

سهى عبد الحميد

داهمت أجهزة الأمن بالإسكندرية مركزين وهميين لعلاج الإدمان بدائرة قسم شرطة الدخيلة، يديرهما 11 شخصاً ينتحلون صفة أطباء متخصصين في الطب النفسي وعلاج الإدمان.

كانت معلومات قد وردت لقسم مكافحة جرائم الأموال العامة، تفيد قيام 11 شخصاً من بينهم “محمد ع ا” سمكري وهارب من قضايا جنائية، “مصطفي م م”سائق ومحكوم عليه في قضايا، و”محمد ا ا” محكوم عليه في قضايا و”السيد ع ا”محكوم عليه في قضايا، وآخرون، تخصصوا في النصب على المواطنين بتحصيل مبالغ مالية وراء إنشائهم مراكز وهمية تزعم علاج مرضى الإدمان، بدون ترخيص، زاعمين حصولهم على شهادات طبية متخصص في ذلك المجال لإيهام المواطنين بقدرتهم على العلاج من الإدمان للاستيلاء على مبالغ مالية.

وأضافت التحريات أن المتهمين استأجروا فيلتين بشارع الحنفية بدائرة قسم شرطة الداخلية، وقاموا بتجهيز أحدهما كعيادات خارجية وأماكن لعلاج المرضى وصالة مطعم بينما خصصوا المقر الأخر كمركز لإقامة المرضى ليتمكنوا من الحصول على مبلغ مالي شهري قدره 10 آلاف جنيه من المريض الواحد، بالإضافة إلى التعامل مع إحدى الصيدليات في صرف أدوية علاجية مدرجة بجدول المخدرات غير مصرح بصرفها للمرضى دون إشراف طبي.

عقب تقنين الإجراءات، تم تشكيل لجنة طبية واستهداف المركزين، وضبط المتمهون و30 مريضا وقررت اللجنة الطبية تسليم بعضهم لذويهم لتحسن حالتهم الصحية وتسليم الآخرين إلي مراكز علاج الإدمان.

كما تم ضبط كمية كبيرة من الأدوية المدرجة في جدول المخدرات، وكميات كبيرة من الدفاتر المسجل فيها بيانات المرضي وتم غلق المركزين، وذلك بعد التنسيق مع مديرية الشئون الصحية بمواجهة المتهمين، أقروا بما بارتكابهم للواقعة، وتم تحرر محضر بالواقعة وجار العرض على النيابة لتتوالي التحقيقات بشأن الواقعة.

 

التعليقات

Comments